الفرق بين يوم عرفة وليلة القدر | في أي ساعة

الفرق بين يوم عرفة وليلة القدر | في أي ساعة

يكمن الفرق بين يوم عرفة وليلة القدر في أكثر من أمر بحيث أن لكلاهما فضل مختلف عن الأخر، ولكل منهما موعد، وذكر كل منهم في القرآن والسنة بنص مختلف عن غيره.

حيث يهتم الكثير من المسلمين بالتقرب إلى الله على أكمل وجه لينالوا رضا الله تعالى، كما يتضرعون إلى الله بالدعاء والأعمال الصالحة والمستحبة التي أوصى الله بها الرسول عليه الصلاة والسلام.

الفرق بين يوم عرفة وليلة القدر

أوضح القرآن الكريم وأحاديث الرسول عليه الصلاة والسلام الفرق بين يوم عرفة وليلة القدر فقد ذكر كل يوم منهم بنص صريح، ويختلف اليومان في فضلهم وفي ذكر الله ورسوله لهم، كما يلي:

ذكر الله سبحانه وتعالى ليلة القدر بقوله “إنا أنزلناه في ليلة القدر وما أدراك ما ليلة القدر ليلة القدر خير من ألف شهر تنزل الملائكة والروح فيها بإذن ربهم من كل أمر سلام هي حتى مطلع الفجر”.

وقال صلى الله عليه وسلم “من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غُفر له ما تقدم من ذنبه”، وقد جعل الله تعالى لليلة القدر فضلاً عظيم فهي الليلة التي أنزل الله فيها القرآن على رسوله.

وعن يوم عرفة فقد قال تعالى “فإذا أفضتم من عرفات فأذكروا الله عند المشعر الحرام واذكروه كما هداكم وإن كنتم من قبله لمن الضالين”.

فضلاً عن قول الرسول صلى الله عليه وسلم “ما من يوم أفضل عند الله من يوم عرفة ينزل الله تبارك وتعالى إلى السماء الدنيا فيباهي بأهل الأرض أهل السماء، فيقول انظروا إلى عبادي جاءوني شعثا غبرا ضاحين”.

كما قال صلى الله عليه وسلم” ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبدًا من النار من يوم عرفة”، كما قال “من صام يوم عرفة غفر له السنة الماضية والسنة الآتية”.

الفرق بين يوم عرفة وليلة القدر

ليلة القدر

لم يحدد موعد ليلة القدر بالضبط، لكن الأحرى أنها ليلة من أيام الثلث الأخير بشهر رمضان، ومن المحبب إلى الله أن يقوم المسلم ليله فيها متعبدًا بالصلاة وتلاوة القرآن متضرعًا إلى الله بالدعاء.

وقد سميت ليلة القدر بهذا الاسم لما بها من فضل عظيم، فمن الممكن أن تتغير فيها الأقدار من كثرة التضرع إلى الله بالدعاء، وفيها تنزل الملائكة على الأرض والروح ويقصد بالروح سيدنا جبريل” عليه السلام”.

يوم عرفة

قد جاء عن يوم عرفة أيضًا أنه يوم عظيم في قبول الدعاء ومغفرة الذنوب، وهو أخر يوم في العشر الأوائل من شهر ذي الحجة، آخر شهر من شهور السنة الهجرية.

يحب فيها الله الأعمال الصالحة وخاصة صيام يوم عرفات، حيث قال عنه الرسول أنه يغفر سنة مضت وسنة أتية، كما أنه يوم تلبية الله وإقامة أعظم ركن من أركان الإسلام وهو الحج.

ينزل الله جلى وعلى إلى السماء الدنيا وينادي الملائكة ليبلغهم بالمسلمين الذين أتوا إليه يطلبون الرحمة والمغفرة من كل حدب وصوب، ويشهدهم إنه قد غفر لهم.

ويعتبر هذا اليوم أمر وأشد يوم على الشيطان في العام كله، حيث يقول أنه يغوي الناس طوال العام والله يغفر لهم في يوم واحد وكأنهم لم يعصوا الله أبدًا.

أيهما أفضل عند الله يوم عرفة أم ليلة القدر

ورد عن النبي ما يوضح الفرق بين يوم عرفة وليلة القدر إذًا أيهما أفضل عند الله، اختلف العلماء في تحديد الأفضل عند الله فكلاهما لهما فضله ومكانته، وقد قال صلى الله عليه وسلم ما يؤكد أن يوم عرفة هو الأفضل عند الله.

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “ما من يوم أفضل عند الله من يوم عرفة، ينـزل الله تعالى إلى سماء الدنيا، فيباهي بأهل الأرض أهل السماء، فيقول: انظروا إلى عبادي، جاءوني شعثًا غبرًا ضاحين، جاؤوا من كل فج عميق، يرجون رحمتي، ولم يروا عقابي، فلم يُرَ يومًا أكثر عتقًا من النار، من يوم عرفة”.

وجاء رأي أخر ليؤكد أن ليلة القدر هي الأفضل مستندًا بقوله تعالى” ليلة القدر خير من ألف شهر” ولها فضل عظيم ليقول رأى أخر عن ليلة القدر أنها ثاني أفضل يوم عند الله بعد يوم عرفة.

فضل يوم عرفة

بعد توضيح الفرق بين يوم عرفة وليلة القدر نجد أن يوم عرفة به الكثير من الفضائل العظيمة التي لا تتكرر مرة ثانية، ومن أبرزها ما يلي:

أول فضل إن يوم عرفة يوم مشهود إذ تشهده الملائكة بنداء من الله تعالى، كما يشهده الناس ممن يؤدون الحج وشعائره، والثاني هو استجابة الدعاء ويجب أن يكثر المسلم من الدعاء في هذا اليوم بما يحبه ويرغبه وبالخير له وللمسلمين، فقد قال صلى الله عليه وسلم “خير الدعاء دعاء يوم عرفة”.

الثالث تكفير ذنوب الصائمين حيث سئل النبي عن صيام عرفة وقال” يكفر السنة الماضية والباقية”، وإن كانت ذنوب السنة القادمة لم تقع بالفعل، ولكن يوفق الله عباده لتجنب الذنوب والتكفير عما اقترفوه.

الرابع العتق من النار حيث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “ما من يوم أفضل عند الله من يوم عرفة ينزل الله تبارك وتعالى إلى السماء الدنيا فيباهي بأهل الأرض أهل السماء، فيقول انظروا إلى عبادي جاءوني شعثا غبرا ضاحين من كل فج عميق اشهدكم إني غفرت لهم”.

ماذا يجب ان نفعل في يوم عرفة؟

يجب أن يتقرب المسلمون إلى الله طوال أوقات العام ولا ينقطعوا عن ذلك أبدًا، ولكن في الأيام المباركة التي ورد ذكرها بالقرآن والسنة من المستحب أن يكثر المسلم من مثل هذه الأعمال، وهي كالتالي:

صيام يوم عرفة فهو من أهم الأعمال التي يجزي الله بها المسلمون، فمن صام يوم عرفة غفر الله ذنبه لسنة مضت وسنة قادمة.

الصلاة فهي من أول ما يسأل عليه العبد فماذا لو كان في يوم مبارك مثل يوم عرفة، كذلك الإكثار من التكبير والتهليل فلا يقتصر التكبير والتهليل يوم عرفة على الحجاج فقط، بل والمسلمين أجمع بكل بقاع الأرض.

أخيرًا الدعاء بكل ما نتمناه ويجب ألا ننسى نصيب من نحب من الدعاء سواء أهلنا، أبنائنا، أزواجنا، زوجاتنا، الأباء والأمهات، الأخوة والمسلمين كافة، إذ أن للدعاء في هذا اليوم فضل عظيم.

كيف ادعو الله في يوم عرفه؟

من قول النبي أن أفضل الدعاء دعاء يوم عرفة وعلى المسلم أن يدعو طالبًا من الله الصلاح، النجاح، الرزق، الستر، الصحة، البنون، العافية والقرب منه وهناك صيغ كثيرة للدعاء المستحب، ومن أفضل الدعاء في يوم عرفة ما يلي:

اللهم في يوم عرفة قربنا إليك، ولا تجعل في قلوبنا إلا إياك، وارزقنا من يد حبيبنا شربة هنيئة، وارزقنا الفردوس الأعلى، اللهم شفع فينا القرآن، اللهم لا تردنا خائبين، اللهم ارزقنا رؤية سيدنا محمد.

اللهم ارزقنا رؤية وجهك الكريم ومتعنا بالنظر إليك، اللهم يا حي يا قيوم برحمتك نستغيث، اللهم أجرنا من النار ومن حر النار، اللهم اكتبنا من عتقائك من النار ومن المقبولين، اللهم ارزقنا البركة في كل شيء.

سبحانك اللهم وبحمدك نستغفرك ونتوب إليك ونشهد أن لا إله إلا أنت وأن سيدنا محمدا عبدك ورسولك، وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين، وصلّ اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين.

في أي ساعة ينزل الله إلى السماء الدنيا يوم عرفة

يؤكد الحديث الشريف إن الله سبحانه وتعالى يتجلى إلى السماء الدنيا في يوم عرفة، ولكن لم يذكر القرآن والسنة ساعة محددة ﻤن اليوم ينزل بها الله.

إلا أن يوم عرفة ذكر عامة بكثرة الفضائل به ويكفي هذا اليوم أن الله سبحانه وتعالى يغفر فيه الذنوب لعباده، كما إنه يباهي بعباده الملائكة بطاعتهم له وتلبيتهم له من كل بقاع الأرض.

شاهد من أعمال دقائق