داء بهجت متلازمة اضطراباتُ التهاب الأوعية

داء بهجت متلازمة اضطراباتُ التهاب الأوعية

داء بهجت متلازمة اضطراباتُ التهاب الأوعية الدموية يتسبب في مشاكل في الفم والاعضاء التناسلية ويكون هذا في صورة تقرحات منتشرة ومتكررة.

يرتبط داء بهجت بحالة مرضية تصيب الأوعية الدموية والعينين بنوعية من الالتهابات، كما أنه في اغلب الأحيان ما تسبب الكثير من المشكلات المختلفة في شتى أنحاء الجسم.

ما هو داء بهجت متلازمة اضطراباتُ التهاب الأوعية الدموية ؟

داء بهجت متلازمة اضطراباتُ التهاب الأوعية الدموية هي حالة مزمنة تكون نتيجو لوجود اضطرابات في جهاز المناعة داخل الجسم.

في الطبيعي يقوم جهاز المناعة بحماية الجسم من أي أنواع عدوى من خلال أنه ينتج التهاب خاضع للسيطرة لكن مع داء بهجت فقد يكون الجهاز المناعي مفرط النشاط مما ينتج عنه انتشار غير متوقع أو طبيعي للالتهابات بصورة تكون مبالغ فيها.

كما أن هذه الالتهابات المفرطة تؤثر بشكل خاص على الأوعية الدموية بشتى أحجامها والتي تتمثل في الشرايين والأوردة. بسبب هذه المتلازمة قد تظهر الأعراض أي كان مكان الالتهاب فقد يكون متواجد في أي متوافر فيه إمداد بالدم بدايةً من المخ إلى القدمين.

داء بهجت متلازمة اضطراباتُ التهاب الأوعية الدموية

الاعراض المشهورة لداء بهجت متلازمة اضطراباتُ التهاب الأوعية الدموية

تقرحات الفم وهي تبدأ لدى المريض من بعد الإصابة عادة ما تكون هذه القرح متكررة ولهذا تظل مستمرة في الفم كما تكون مؤلمة وتؤثر على أغلب المرضى بداء بهجت تقريبًا. فأن الاصابة بهذه القروح تعتبر من أكثر الاعراض الشائعة لهذه المتلازمة، وقد تكون هذه القروح في الطبيعي موجدة عند غير مرضى داء بهجت ولكن مع مرض بهجت تكون أكثر عددًا ومتكررة ومؤلمة.

قد تصيب التهابات هذه المتلازمة كل من العين مما يسبب الألم أو عدم وضوح الرؤية أو الحساسية للضوء أو الدموع أو الاحمرار الشديد. كما قد يؤدي داء بهجت في بعض الحالات إلى فقدان البصر كونه يعتبر من أمراض العيون الشديدة التي يمكن أن تصل بالمريض للعمى.

مشاكل جلدية تبدأ في الظهور وهي من الأعراض الشائعة فيبدأ تكون حب الشباب أو بعض الالتهابات على شكل عملة معدنية أو ظهور قروح قد تكون سطحية أو عميقة ومؤلمة، وقد تظهر الالتهابات هذه حمراء أو متقرحة إذا تعرض الجلد للجرح أو الوخز.

أعراض داء بهجت الأقل شهرة

ظهور قروح في الأعضاء التناسلية كما في الفم وقد تكون مؤلمة ولكن هذا العرض لا يعتبر شائعاً مثل قروح الفم، وقد تظهر هذه القروح على كيس الصفن أي على الكيس الذي يحيط بالخصيتين لدى الرجال وفوق الفرج وهو من الأعضاء التناسلية الخارجية لدى النساء.

قد ينتج عن هذه المتلازمة حدوث جلطات وانسداد أو قد تؤدي إلى انسداد الوريد بشكل تام لذا من الممكن أن تؤثر على الأوردة السطحية وهي التي تكون قريبة من سطح الجلد وايضاً على الأوردة العميقة. كما قد يتأثر أيضًا أكبر وريد في الجسم وهو الوريد الأجوف، مما قد يتسبب في مشاكل صحية كبيرة.

يمكن أيضًا أن يتأثر المخ من هذا المرض وبالاخص منطقة السحايا وهي غطاء المخ وقد تشتمل أعراض الالتهاب في المخ الحمى والصداع كذلك تيبس الرقبة وصعوبة في الحركة. قد يحدث سكتة دماغية أيضًا وهي التي تحدث في حالة انسداد أو تمزق الأوعية الدموية داخل المخ.

ظهور ألمًا في البطن أو يكون هناك براز مدمم، بسبب بعض الآفات التي قد تظهر في الفم والمنطقة التناسلية وهذه الآفات الموجودة في الجهاز الهضمي تعد الاكثر خطورة لأنها يمكن أن تؤدي إلى نزيفًا وحتى تمزق الأمعاء.

ما هي أسباب داء بهجت متلازمة اضطراباتُ التهاب الأوعية الدموية ؟

حتى يومنا هذا لا يُعرف ما الذي يؤدي هذا الإصابة بهذا المرض ولا أحد يعرف لماذا يشرع الجهاز المناعي في السلوك بهذه الطريقة بعد الاصابة ببهجت.

ولا يوجد سبب لأي عدوى معروفة كما انه لا يعتبر مرضاً وراثيًا، ولكن قد ينتشر في بعض الأحيان في بعض العائلات كما لا يُعتقد أنه مرتبط بأسلوب الحياة أو العمر أو المكان الذي يعيش فيه المريض أو المكان الذي يمكن أن يسافر إليه.

لا يرتبط هذا المرض ايضاً بالسرطان ولكنه يوجد بشكل متكرر بين الأشخاص الذين لديهم جزيئات وجينات معينة في الأنسجة كما قد يكون هذا الارتباط أمراً غير مفهوم.

داء بهجت متلازمة اضطراباتُ التهاب الأوعية الدموية لا يتشابه مع الأمراض المناعة الذاتية ولهذا قد يعتبره البعض في الوقت الحالي أنه مرض التهاب الأوعية الدموية.

طريقة تشخيص داء بهجت

لا يوجد اختبار يمكن القيام به في المعمل والذي يمكن من خلاله تشخيص مرض بهجت، ولكن في العادة ما يتم التشخيص بناءً على ظهور الأعراض التي تبدأ في الظهور لدى المريض.

كذلك يبحث الطبيب في عدد المرات التي تتكرر فيها هذه الاعراض على مدار العام والتي تشتهر بشكل كبير في ظهور قرح الفم على أن يصاحبها ما لا يقل عن عرضين آخرين من ما يلي:

– تقرحات الأعضاء التناسلية.

– التهاب العين.

– مشاكل في البشرة.

يمكن عمل اختبار باثرجي ومن خلال هذا الاختبار يتم معرفة كفائة وظائف الجهاز المناعي ومن ثم يتم إجراؤه من خلال وخز الجلد ثم التأكد ما إذا كان سيظهر نتوء أحمر بعد أيام قليلة من هذا الاختبار.

لإجراء التشخيصي الصحيح لهذا المرض، أولاً يستلزم استبعاد الأمراض الأخرى التي قد تؤدي لقروح الفم والاعراض التي تشبه إلى حد كبير مرض بهجت. قد يطلب الطبيب المعالج إجراء فحص دم، والذي من الممكن أن يساعد في استبعاد بعض هذه الامراض الأخرى، بما في ذلك الذئبة الحمراء ومرض كرون التهاب معوي.

علاج داء بهجت متلازمة اضطراباتُ التهاب الأوعية الدموية

لا يوجد علاج نهائي في الوقت الحالي لمرض بهجت ولكن يمكن لأغلب المرضى السيطرة على الأعراض من خلال العلاج.

قد يختلف العلاج بحسب الأعراض الموجودة وما مدى قوتها ومن ضمن هذه العلاجات ما يلي:

– كريم مخدر وهو الذي يمكن أن يساهم في الحد من ألم القروح.

– كريم الستيرويد وهذا من الممكن أن يساهم في الحد من الألم والتهاب القروح.

– دواء الستيرويد عن طريق الفم والهدف من ساتعماله هو التقليل من الالتهابات والأعراض المختلفة، كما قد يحتاج المريض فقط إلى استعمال المنشطات لفترة قصيرة من الوقت لعلاج نشاط المرض.

العلاجات المثبطة للمناعة فهي التي تساعد في التحكم على فرط نشاط الجهاز المناعي وقد تشتمل هذه الأدوية كل من كولشيسين، وآزاثيوبرين، وسيكلوسبورين، وإيتانيرسيبت. كما قد يحتاج المريض إلى تناول الأدوية المثبطة للمناعة على فترة زمنية مطولة.

نظرًا لأن هذه المتلازمة قد تؤثر على أجزاء كثيرة من الجسم، فقد يحتاج المريض إلى زيارة مجموعة من الاطباء المتخصصين فعلى سبيل المثال ، قد يحتاج إلى زيارة طبيب للعيون وطبيب للفم.

ما هي مضاعفات داء بهجت متلازمة اضطراباتُ التهاب الأوعية الدموية ؟

– أحد المضاعفات المحتملة لمرض بهجت هو فقدان البصر.

– قد يحدث التهاب داخل المخ وفي السحايا وكذلك في الحبل الشوكي.

– يمكن أن تتسبب في انسداد الأوعية الدموية مما يسبب بدوره مشاكل في أي مكان في الجسم.

شاهد أيضًا من أعمال دقائق: