انفلونزا الطيور L ما هي اعراض انفلونزا الطيور

انفلونزا الطيور L ما هي اعراض انفلونزا الطيور

انفلونزا الطيور هو مرض فيروسي معد يصيب الطيور، وخاصة الطيور المائية البرية مثل البط والإوز كما يمكن أن تنتقل العدوى من الطيور إلى البشر، ولكن هذا نادر الحدوث ومع ذلك، عندما يحدث هذا، يمكن أن يكون المرض خطيرًا للغاية.

معلومات هامة عن انفلونزا الطيور

هناك أنواع مختلفة من فيروسات إنفلونزا الطيور، بعضها أكثر قدرة على إصابة البشر من غيرها، أكثر أنواع فيروسات إنفلونزا الطيور شيوعًا التي تصيب البشر هي H5N1 و H7N9.

تنتشر انفلونزا الطيور عادة من خلال الاتصال المباشر بالطائر المصاب أو بفضلاته، يمكن أن يحدث هذا من خلال:

لمس الطائر المصاب أو تنظيفه أو التعامل معه.

تناول بيض أو لحم دواجن غير مطبوخ جيدًا.

استنشاق رذاذ من الطائر المصاب.

الأنماط الفرعية لفيروسات أنفلونزا الطيور التي تسبب القلق

H5N1: هذا النمط الفرعي هو الأكثر شيوعًا في البشر، ويمكن أن يكون قاتلًا في بعض الحالات.

H7N9: هذا النمط الفرعي ظهر لأول مرة في الصين في عام 2013، ويمكن أن يسبب مرضًا خطيرًا لدى البشر.

H9N2: هذا النمط الفرعي منتشر في الدواجن، وقد تسبب في بعض حالات الإصابة البشرية.

ما هي أسباب الإضابة بحالة انفلونزا الطيور ؟

تنتقل انفلونزا الطيور إلى البشر من خلال الاتصال المباشر بالطائر المصاب أو بفضلاته. يمكن أن يحدث هذا من خلال:

لمس الطائر المصاب أو تنظيفه أو التعامل معه.

تناول بيض أو لحم دواجن غير مطبوخ جيدًا.

استنشاق رذاذ من الطائر المصاب.

الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بانفلونزا الطيور

الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بانفلونزا الطيور هم:

الذين يعملون في مجال تربية الدواجن أو المعالجة.

من يعيشون أو يسافرون إلى المناطق التي توجد بها انفلونزا الطيور.

الأشخاص الذين لديهم ضعف في جهاز المناعة.

ما هي اعراض انفلونزا الطيور في جسم الانسان ؟

أعراض انفلونزا الطيور لدى البشر تشبه أعراض الأنفلونزا الموسمية، وتشمل:

الحمى: عادة ما تكون الحمى أول أعراض انفلونزا الطيور، وعادة ما تكون أعلى من 38 درجة مئوية.

السعال: السعال هو عرض شائع آخر لانفلونزا الطيور، وقد يكون جافًا أو مصحوبًا بالبلغم.

ضيق التنفس: قد يعاني بعض الأشخاص المصابين بأنفلونزا الطيور من ضيق التنفس، مما يجعل من الصعب التنفس.

ألم في العضلات: قد يعاني الأشخاص المصابون بأنفلونزا الطيور من ألم في العضلات، خاصة في الساقين والذراعين.

صداع: صداع هو عرض شائع آخر لانفلونزا الطيور.

التعب: التعب هو عرض شائع آخر لانفلونزا الطيور، وقد يجعل من الصعب أداء الأنشطة اليومية.

في بعض الحالات، يمكن أن تسبب انفلونزا الطيور مضاعفات خطيرة، مثل:

التهاب الرئة: التهاب الرئة هو عدوى في الرئتين يمكن أن تكون خطيرة للغاية، خاصة عند الأطفال وكبار السن والأشخاص الذين يعانون من حالات طبية أساسية.

التهاب السحايا: التهاب السحايا هو عدوى في الأغشية التي تغطي الدماغ والحبل الشوكي، ويمكن أن يكون خطيرًا للغاية.

الموت: يمكن أن تكون انفلونزا الطيور قاتلة، خاصة عند الأطفال وكبار السن والأشخاص الذين يعانون من حالات طبية أساسية.

تشخيص الاصابة بانفلونزا الطيور

الأعراض السريرية: تشمل أعراض انفلونزا الطيور لدى البشر الحمى والسعال وضيق التنفس وألم في العضلات والصداع والتعب.

التاريخ المرضي: إذا كنت قد تعرضت للدواجن المصابة أو الميتة، أو إذا كنت تعيش أو تسافر إلى منطقة توجد بها انفلونزا الطيور، فقد تكون أكثر عرضة للإصابة.

نتائج الاختبارات المعملية: يمكن إجراء اختبارات مخبرية لتأكيد وجود فيروس انفلونزا الطيور في عينة من الدم أو البلغم أو الأنف.

اختبار تفاعل البلمرة المتسلسل (PCR): يساعد هذا الاختبار في تحديد وجود الحمض النووي الريبي (RNA) لفيروس انفلونزا الطيور في عينة من الدم أو البلغم أو الأنف.

اختبار الأجسام المضادة: يساعد هذا الاختبار في تحديد وجود الأجسام المضادة لفيروس انفلونزا الطيور في الدم.

كيف تعلم أن الطير مصاب بانفلونزا الطيور ؟

هناك بعض العلامات والأعراض التي يمكن أن تشير إلى أن طائرًا مصابًا بانفلونزا الطيور، بما في ذلك:

الموت المفاجئ: يمكن أن تكون انفلونزا الطيور مميتة للطيور، وقد تموت الطيور المصابة فجأة دون أي علامات أو أعراض.

فقدان الشهية: قد تتوقف الطيور المصابة بانفلونزا الطيور عن تناول الطعام أو قد تعاني من فقدان الشهية.

الضعف: قد تبدو الطيور المصابة بانفلونزا الطيور ضعيفة أو خاملة.

التنفس السريع أو الصعوبة في التنفس: قد تعاني الطيور المصابة بانفلونزا الطيور من التنفس السريع أو صعوبة التنفس.

التهاب العينين أو الجفون: قد تعاني الطيور المصابة بانفلونزا الطيور من التهاب العينين أو الجفون.

إسهال: قد تعاني الطيور المصابة بانفلونزا الطيور من الإسهال.

إذا لاحظت أيًا من هذه العلامات والأعراض في طائر، فمن المهم عزل الطائر عن الطيور الأخرى وإبلاغ السلطات المختصة.

بالإضافة إلى هذه العلامات والأعراض، يمكن إجراء اختبارات مخبرية لتأكيد وجود انفلونزا الطيور في الطائر.

كيفية الوقاية من هذه الانفلونزا ؟

تجنب الاتصال بالدواجن المريضة أو الميتة

يمكن أن تنتقل انفلونزا الطيور من الطيور المصابة إلى البشر من خلال الاتصال المباشر بالطائر المصاب أو بفضلاته. يمكن أن يحدث هذا من خلال:

لمس الطائر المصاب أو تنظيفه أو التعامل معه.

تناول بيض أو لحم دواجن غير مطبوخ جيدًا.

استنشاق رذاذ من الطائر المصاب.

لذلك، من المهم تجنب الاتصال بالدواجن المريضة أو الميتة. إذا كنت بحاجة إلى التعامل مع الدواجن، فتأكد من ارتداء القفازات والملابس الواقية وغسل يديك جيدًا بعد ذلك.

غسل اليدين جيدًا بالماء والصابون بعد التعامل مع الدواجن أو منتجاتها

يمكن أن تنتقل انفلونزا الطيور أيضًا من خلال الأسطح الملوثة بفضلات الطيور أو سوائل الجسم. لذلك، من المهم غسل يديك جيدًا بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل بعد التعامل مع الدواجن أو منتجاتها.

طهي الدواجن جيدًا قبل تناولها

يمكن أن تقتل الحرارة الفيروسات الموجودة في اللحوم أو البيض. لذلك، من المهم طهي الدواجن جيدًا قبل تناولها. يجب أن تصل درجة حرارة الدواجن إلى 74 درجة مئوية (165 درجة فهرنهايت) على الأقل في جميع أنحاءها.

الإجراءات الأخرى التي يمكن اتخاذها للمساعدة في الوقاية

بالإضافة إلى هذه الطرق، هناك بعض الإجراءات الأخرى التي يمكن اتخاذها للمساعدة في الوقاية من انفلونزا الطيور، بما في ذلك:

تجنب السفر إلى المناطق التي توجد بها انفلونزا الطيور.

الحصول على لقاح انفلونزا الطيور إذا كنت من الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة.

هل حالياً موسم انتشار انفلونزا الطيور ؟

لا يوجد موسم محدد لانفلونزا الطيور، ولكن عادة ما تكون حالات الإصابة أعلى في فصل الشتاء وذلك لأن الطيور المائية البرية، التي تعتبر المضيف الرئيسي لفيروسات انفلونزا الطيور، تتجمع في مجموعات أكبر خلال فصل الشتاء، مما يزيد من فرص انتقال العدوى.

في ديسمبر 2023، تم الإبلاغ عن حالات إصابة بانفلونزا الطيور في العديد من البلدان حول العالم، بما في ذلك الولايات المتحدة والصين واليابان وكوريا الجنوبية ومع ذلك، فإن هذه الحالات كانت في الغالب في الطيور، ولم يتم الإبلاغ عن أي حالات إصابة بشرية.

لذلك، من الصعب القول بشكل قاطع ما إذا كان موسم انتشار انفلونزا الطيور قد بدأ بالفعل في ديسمبر 2023 ومع ذلك، فمن المهم اتخاذ الاحتياطات اللازمة للوقاية من الإصابة، خاصة إذا كنت تعيش أو تعمل في منطقة معرضة للإصابة بانفلونزا الطيور.

شاهد من أعمال دقائق ايضاً :