دقيق الخبز ودقيق الكيك | ما هو أفضل دقيق عالي

دقيق الخبز ودقيق الكيك | ما هو أفضل دقيق عالي

يعتبر الاختلاف بين دقيق الخبز ودقيق الكيك مسألة ذات أهمية كبيرة في عملية الخبز والحلويات، حيث يلعب كل نوع دورًا حيويًا في تحديد نهاية المنتج النهائي.

يعتبر الفارق الأساسي بين هذين النوعين من الدقيق هو التركيب الكيميائي والنسبة البروتينية التي تؤثر بشكل كبير على سلوك العجين أو الخليط.

الفرق بين دقيق الخبز ودقيق الكيك

الفرق البارز بين دقيق الخبز ودقيق الكيك ينبع من اختلاف تركيب المكونات، وهذا التباين يتسبب في تكوين عجين مختلف لكل نوع:

  • دقيق الخبز: يتميز بارتفاع نسبة البروتين في تركيبته، وتتراوح هذه النسبة بين 14 إلى 16%. يعتبر طحين عالي البروتين، وبالتالي يكون غنيًا بالجلوتين. ترتبط حبيباته بشكل جيد خلال عملية العجن، مما يضفي مرونة على الجلوتين. يحتوي دقيق الخبز على فيتامينات وبرومات البوتاسيوم التي تعزز مرونة الجلوتين. يعتبر مثاليًا لصنع الكرواسون وأنواع مختلفة من الخبز، خاصة الخبز الفرنسي.
  • دقيق الكيك: في مقابل ذلك، يكون دقيق الكيك ذو تركيبة مختلفة، حيث يحتوي على نسبة منخفضة من البروتين، والتي تتراوح عادة حول 7%. يكفي هذا المستوى المنخفض من البروتين، أو الجلوتين، لإعطاء الكيك البنية الهشة التي يتميز بها. لا يحتاج العجين إلى ترابط كبير بين حبيبات الدقيق أثناء العجن، مما يساهم في إنتاج كيك هش ولذيذ.

دقيق الخبز ودقيق الكيك

أفضل أنواع الدقيق للمخبوزات

تُعد أنواع الدقيق اللازمة لصنع المخبوزات متنوعة وتحمل خصائص فريدة، ومن بين أهم هذه الأنواع:

دقيق المعجنات:

– يتميز بنسبة بروتين تصل إلى 9%، مما يجعله مثاليًا للمخبوزات المتعددة الاستخدامات.

– يعد توازنًا مناسبًا بين دقيق متعدد الأغراض ودقيق الكيك، مما يجعله مناسبًا لتحضير مجموعة متنوعة من المنتجات.

– يمكن صنعه في المنزل بخلط ثلث من دقيق متعدد الأغراض مع ثلثين من دقيق الكيك.

طحين القمح الكامل:

– يحتوي على نسبة بروتين تصل إلى 14%، مما يجعله مناسبًا للمخبوزات ذات العجينة اللزجة.

– يحتوي على السويداء والنخالة، مما يضفي قيمة غذائية عالية على المنتجات.

الدقيق الخالي من الجلوتين:

– يمكن تحضيره من مصادر متنوعة مثل القمح والحنطة السوداء والكينوا والذرة الرفيعة.

– يتطلب إضافة صمغ الزانثان لتعزيز ترابط الحبيبات، ولا يمكن استبداله دائمًا بالطحين الأبيض.

طحين 00:

– يُعرف بشدة نعومته ويصنع من أقسى أنواع القمح.

– يحتوي على نسبة بروتين تصل إلى 12%، مما يجعله مناسبًا لعمل المعكرونة والبسكويت.

– يتميز بدرجة نعومة عالية، مما يجعله مناسبًا لصنع الكسكس.

أنواع الدقيق الصحي

يوجد أنواع من الدقيق تُعتبر صحية أكثر من أنواع أخرى، ومن بينها:

دقيق اللوز:

– يصنع من حبات اللوز المقشورة والمطبوخة.

– غني بالدهون الصحية للقلب ويحتوي على كمية عالية من البروتين والألياف.

– سهل الهضم وخفيف على المعدة.

دقيق جوز الهند:

– يصنع من طبقة الخارجية لجوز الهند دون إضافة حبوب أو بذور.

– يحتوي على دهون مفيدة للقلب ويمكن إضافته إلى أنواع مختلفة من الدقيق.

طحين الشوفان:

– يعد من الأنواع المستخدمة في عمليات التخسيس.

– يحتوي على كمية مناسبة من البروتين والألياف.

– يمكن تحضيره في المنزل.

طحين الكسافا:

– يصنع من نبات الكسافا المتواجد في أمريكا الجنوبية وآسيا.

– يحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات، ولكنه يحتوي أيضًا على كمية كافية من الألياف والبروتينات.

دقيق الحمص:

– يصنع من طحن الحمص المجفف إلى مسحوق.

– يتميز بالقيمة الغذائية المرتفعة مقارنةً بالدقيق متعدد الأغراض.

– يحتوي على نسبة أعلى من البروتين والألياف.

أيهما أفضل دقيق القمح أم دقيق الذرة

مقارنة بين دقيق القمح ودقيق الذرة تظهر الفروق التالية في عدة جوانب:

القيمة الغذائية:

– دقيق القمح يفوز بالمقام الأول في هذا الجانب بفضل احتوائه على مستويات أعلى من البروتين والألياف، وكمية إضافية من الكالسيوم.

– دقيق الذرة يحتوي على كميات أعلى من الكربوهيدرات مما يؤدي إلى قلة قيمته الغذائية بالمقارنة مع دقيق القمح.

الطعم:

– طعم الذرة يتسم بالوضوح في دقيق الذرة نظرًا لاستخدام الحبة الكاملة في عمليته، مما يمنحه طعمًا قريبًا من الذرة الطبيعية.

– دقيق القمح يتمتع بطعم أفضل وأقل وجودًا للطعم الترابي الذي قد يلاحظ في دقيق الذرة.

الاستخدامات:

– دقيق القمح يستخدم على نطاق واسع في الخبز والطهي اليومي نظرًا للجلوتين الموجود فيه.

– دقيق الذرة يستخدم في المخبوزات الخالية من الجلوتين والكيك.

إنقاص الوزن:

– دقيق القمح يعتبر خيارًا أفضل لمن يسعى لإنقاص الوزن نظرًا لارتفاع قيمته الغذائية والفوائد الصحية للبروتين والألياف.

– دقيق الذرة، بسبب ارتفاع نسبة الكربوهيدرات فيه، قد يكون أقل فعالية في عمليات إنقاص الوزن.

ما هو دقيق ذاتي التخمير

الدقيق ذاتي التخمير هو نوع من أنواع الدقيق العادي الذي يحتوي على بيكنج باودر، وهي المادة المسؤولة عن عملية التخمير في العجين، مما يجعله مستعدًا للإستخدام دون الحاجة إلى إضافة خميرة فطرية.

يُعد تحضير هذا الدقيق في المنزل أمرًا بسيطًا، حيث يمكنك استخدام كوب واحد من الدقيق متعدد الأغراض أو أي نوع من الدقيق المتاح، مع إضافة نصف ملعقة صغيرة من بيكنج باودر وربع ملعقة صغيرة من الملح.

عند الخلط بشكل جيد، يتوزع البيكنج باودر بشكل متساوٍ في جميع أنحاء الدقيق، مما يسهم في رفع العجين بشكل غير عادي عند استخدامه في تحضير المخبوزات. وبالتالي، يُعتبر هذا النوع من الدقيق خيارًا مثاليًا لإعداد مجموعة متنوعة من المخبوزات والكيكات بسهولة وسرعة.

أفضل دقيق عالي البروتين

من بين أفضل أنواع الدقيق عالي البروتين، يتضمن الاختيار بين الطحين جلوتين القمح، طحين الفول السوداني، طحين القنب، طحين الصويا، طحين السمسم، وطحين الفول:

طحين الفول السوداني:

– مصنوع من طحن الفول السوداني المقشر بعد إزالة الدهون.

– يحتوي على نسبة عالية من البروتين ويستخدم بشكل شائع في إضافة النكهة والبروتين إلى الأطعمة.

طحين القنب:

– يصنع من طحن بذور القنب وهو خالٍ من الجلوتين بشكل طبيعي.

– يحتوي على كمية كبيرة من البروتين ويمكن استخدامه لزيادة قيمة البروتين في الأطعمة الأخرى.

طحين الصويا:

– يحتوي على نسبة عالية من البروتين، حوالي 14 جرامًا لكل ثلث كوب.

– يمزج بشكل جيد مع أنواع أخرى من الدقيق لزيادة نسبة البروتين في الخليط، ويستخدم في الطهي وصناعة الصلصات.

تلك الأنواع من الدقيق عالي البروتين تمثل خيارات ممتازة لمن يبحثون عن إضافة مزيد من البروتين إلى نظامهم الغذائي بطريقة صحية ومتنوعة.

شاهد من أعمال دقائق