نزول دم الدورة بكمية كبيرة L كيف اعرف دم الدورة

نزول دم الدورة بكمية كبيرة L كيف اعرف دم الدورة

نزول دم الدورة بكمية كبيرة عبارة عن حالة تُعرف باسم غزارة الطمث، وتعني فقدان أكثر من 80 مل من الدم خلال فترة الدورة الشهرية، أو أكثر من 60 مل يوميًا. قد يصاحب غزارة الطمث أيضًا نزول كتل دم متخثرة، وآلام في الحوض، أو الدوار.

كيف تكون علامات نزول دم الدورة بكمية كبيرة ؟

فيما يلي بعض العلامات التي قد تدل على أنك تعانين من غزارة الطمث:

تغيير في كمية الدم الذي ينزل خلال فترة الدورة الشهرية، بحيث يصبح أكثر غزارة من المعتاد.

وجود وظهور تغيير في مدة فترة الدورة الشهرية، بحيث تصبح أطول من المعتاد.

الحاجة إلى تغيير الفوط الصحية أو سدادات القطنية أكثر من مرة في الساعة.

وجود قطع دم متخثرة في الفوط الصحية أو سدادات القطنية.

الشعور بالدوار أو الدوخة.

الاحساس بآلام في الحوض.

أسباب نزول دم الدورة بكمية كبيرة

اضطرابات تخثر الدم

تؤثر اضطرابات تخثر الدم على قدرة الجسم على إيقاف النزيف. يمكن أن يؤدي ذلك إلى نزول دم غزير خلال الدورة الشهرية.

اضطرابات الهرمونات

تتحكم الهرمونات في عملية الإباضة ونمو بطانة الرحم. يمكن أن يؤدي عدم التوازن الهرموني إلى زيادة سماكة بطانة الرحم، مما قد يؤدي إلى نزيف غزير.

مشاكل في الرحم

يمكن أن تؤدي بعض مشاكل الرحم إلى نزيف غزير، مثل:

الأورام الليفية: وهي كتل غير سرطانية تنمو في جدار الرحم.

سرطان الرحم: وهو نوع من السرطان الذي يصيب بطانة الرحم.

وجود حمل خارج الرحم

يحدث الحمل خارج الرحم عندما ينغرس الجنين في مكان غير الرحم، مثل قناة فالوب. يمكن أن يؤدي هذا إلى نزيف شديد.

الاصابة بالالتهابات

يمكن أن تسبب بعض الالتهابات في منطقة الحوض، مثل التهاب بطانة الرحم أو التهاب عنق الرحم، نزيف غزير.

تناول بعض الانواع من الأدوية

يمكن أن تسبب بعض الأدوية، مثل مضادات التخثر أو حبوب منع الحمل، نزيفًا غزيرًا.

كيف اعرف نزول دم الدورة بكمية كبيرة من النزيف ؟

يمكن معرفة نزول دم الدورة بكمية كبيرة من النزيف بدون صور من خلال ملاحظة الأعراض التالية:

تغير في كمية الدم الذي ينزل خلال فترة الدورة الشهرية، بحيث يصبح أكثر غزارة من المعتاد.

وجود تغيير في مدة فترة الدورة الشهرية، بحيث تصبح أطول من المعتاد.

الحاجة إلى تغيير الفوط الصحية أو سدادات القطنية أكثر من مرة في الساعة.

حدوث قطع دم متخثرة في الفوط الصحية أو سدادات القطنية.

الشعور بالدوار أو الدوخة مع آلام في الحوض.

هل نزول دم الدورة بكمية كبيرة تدل على قوة التبويض ؟

قوة التبويض لا ترتبط بغزارة الدورة الشهرية أما إذا استمر النزيف أقل من يومين، فقد يكون ذلك علامة على مشكلة صحية.

لكن يجب أن تكون هذه الأعراض خفيفة أو متوسطة الشدة، أما إذا كانت شديدة جدًا، فهذا قد يشير إلى وجود مشكلة صحية.

أما بالنسبة لغزارة دم الحيض، فإنها ليست دليلًا على قوة التبويض، بل هي علامة على وجود خلل أو مرض.

نزول دم الدورة بكمية قليلة

هناك العديد من الأسباب المحتملة لانخفاض كمية دم الدورة الشهرية، منها:

التقدم في العمر: حيث تبدأ كمية دم الدورة الشهرية في الانخفاض تدريجيًا بعد سن الأربعين، وتتوقف تمامًا بعد انقطاع الطمث.

انخفاض الوزن الشديد: حيث يؤدي فقدان الوزن الشديد إلى انخفاض مستويات الهرمونات الأنثوية، مما قد يؤدي إلى انخفاض كمية دم الدورة الشهرية.

فقر الدم الناجم عن نقص الحديد: حيث يؤدي فقر الدم إلى انخفاض كمية الدم في الجسم، مما قد يؤدي إلى انخفاض كمية دم الدورة الشهرية.

سوء التغذية: حيث يؤدي سوء التغذية إلى انخفاض مستويات الهرمونات الأنثوية، مما قد يؤدي إلى انخفاض كمية دم الدورة الشهرية.

الرضاعة: حيث تنخفض كمية دم الدورة الشهرية أثناء الرضاعة الطبيعية.

الحمل: حيث تتوقف الدورة الشهرية تمامًا أثناء الحمل.

استخدام أحد وسائل تنظيم النسل مثل حبوب منع الحمل: حيث قد تسبب بعض وسائل تنظيم النسل انخفاضًا في كمية دم الدورة الشهرية.

ممارسة التمارين الرياضية الشديدة لفترات طويلة: حيث قد تؤدي ممارسة التمارين الرياضية الشديدة لفترات طويلة إلى انخفاض مستويات الهرمونات الأنثوية، مما قد يؤدي إلى انخفاض كمية دم الدورة الشهرية.

التوتر: حيث قد يؤدي التوتر إلى انخفاض مستويات الهرمونات الأنثوية، مما قد يؤدي إلى انخفاض كمية دم الدورة الشهرية.

متلازمة المبيض متعدد الكيسات: حيث قد تسبب متلازمة المبيض متعدد الكيسات انخفاضًا في كمية دم الدورة الشهرية.

أسباب نزول دم الدورة بكمية كبيرة مع قطع دم

تشمل الأسباب غير الصحية لنزول دم الدورة بكمية كبيرة مع قطع دم ما يلي:

استخدام بعض الأدوية: مثل حبوب منع الحمل، أو بعض الأدوية المستخدمة في علاج السرطان.

الحمل: حيث قد يحدث نزيف في بداية الحمل أو في منتصفه.

الرضاعة الطبيعية: حيث قد يحدث نزيف في الأشهر الأولى من الرضاعة.

إذا لاحظتِ نزول دم الدورة بكمية كبيرة مع قطع دم، فمن المهم استشارة الطبيب لتحديد السبب وتلقي العلاج المناسب.

أسباب النزيف بعد الدورة

أسباب طبيعية

تشمل الأسباب الطبيعية للنزيف بعد الدورة ما يلي:

انغراس البويضة في جدار الرحم: حيث يحدث هذا في بداية الحمل، وقد يتسبب في نزيف خفيف أو متوسط.

الرضاعة الطبيعية: حيث قد يحدث نزيف خفيف أو متوسط في الأشهر الأولى من الرضاعة.

استخدام بعض الأدوية: مثل حبوب منع الحمل، أو بعض الأدوية المستخدمة في علاج السرطان.

أسباب غير طبيعية

تشمل الأسباب غير الطبيعية للنزيف بعد الدورة ما يلي:

اضطرابات النزيف: مثل اضطرابات تخثر الدم، أو نقص الصفائح الدموية.

مشاكل الرحم: مثل الأورام الليفية الرحمية، أو بطانة الرحم المهاجرة، أو سرطان الرحم.

ظهور مشاكل في الغدد الصماء: مثل متلازمة تكيس المبايض، أو قصور الغدة الدرقية.

الحمل خارج الرحم: حيث ينغرس الجنين خارج الرحم، مما قد يؤدي إلى نزيف حاد.

العدوى: مثل التهاب بطانة الرحم، أو التهاب الحوض.

نصائح في حالة نزول دم الدورة بكمية كبيرة

ارتدي فوط صحية أو سدادات قطنية سميكة

يمكن أن يساعد ارتداء فوط صحية أو سدادات قطنية سميكة على امتصاص كمية الدم الزائدة. وتأكدي من تغيير الفوط أو السدادات القطنية بانتظام، خاصةً إذا كنتِ تعانين من نزيف غزير.

اشربِ الكثير من السوائل

يمكن أن يؤدي النزيف الغزير إلى الجفاف، لذا من المهم شرب الكثير من السوائل، مثل الماء والعصائر. سيساعد ذلك على الحفاظ على رطوبة جسمك وتجنب الشعور بالإرهاق.

تناولي حمامًا دافئًا

يمكن أن يساعد الاستحمام الدافئ في تخفيف الألم والتقلصات. يمكنكِ أيضًا وضع كمادات ساخنة على بطنك أو ظهرك.

استمري في تناول نظام غذائي صحي ومتوازن

يمكن أن يساعد تناول نظام غذائي صحي ومتوازن في الحفاظ على صحتك العامة، بما في ذلك صحتك الإنجابية. تأكدي من تناول الكثير من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة والبقوليات.

توقفي عن التدخين

يمكن أن يؤدي التدخين إلى تفاقم النزيف.

استخدمي وسائل منع الحمل الهرمونية

يمكن أن تساعد وسائل منع الحمل الهرمونية في تنظيم الدورة الشهرية وتقليل كمية الدم.

شاهد من اعمال دقائق ايضاً: